آخر تحديث :السبت - 13 أبريل 2024 - 12:33 ص

كتابات


في فضاء عدن المستقلة

الثلاثاء - 14 مارس 2023 - 10:25 م بتوقيت عدن

في فضاء عدن المستقلة

كتب/محمد النقيب

عدن المستقلة ، صوتنا الكبير ونافذتنا واسعة الافق وبعد النظر ، هي روحنا وصوتنا وضميرنا الحر ، خلال اعوام قليلة رأينا انفسنا من خلالها وراى العالم من نحن و منذ متى ونحن نثور.
لدى قناة عدن المستقلة مؤسسين وآخرين تأسست مهاراتهم وإمكانياتهم فيها، لديها طامحون معاندون ومشاكسون وصانعوا إنجاز، لديها إدارة وإرادة وشركاء تعب ونجاح ودورة عمل وإجهاد وأجتهاد وإنجاز يليق بقناة جاءت لتكون منبرا قويا عاليا معبرا عن الجنوب وشعبه وقضيته وقواته المسلحة .
قدمت عدن المستقلة الجنوب من كل الزويا ، ثورة وبناء، ارض وإنسان ، هوية ودولة، وعلى مرسم شاشتها يتجلى برواز الخارطة الجغرافية والاجتماعية الجنوبية في مذيعيها وضيوفها وبرامجها ، في نشرة الاخبار وفي كل يوم ثلاث مرات او يزيد ، يذيع الجنوب نفسه ، ينقل جديده ومستجداته وبتوازن وموضوعية ، من حضرموت وعدن وسقطرى وابين والمهرة وشبوة ولحج والضالع ، وفي التفاصيل تقفز المديريات والارياف بفعاليات وتغطيات تنافس في الاهمية والمتابعة عواصم المدن ، قبل يومين اختتمت مديرية طور الباحة بطولة الشهداء ، كان لحضور قناة عدن المستقلة الفضل في ان نكتشف ان المارد الصبيحي كما عرفناه بطل ميادين القتال هو ايضا بطلا مغوارا ، مبدعا متألقا ، في ميادين كرة القدم .
في قلب الهم الوطني الجنوبي العام ، تواصل قناة عدن المستقلة نبضنا، ودفق ثورتنا ، وغضبنا وحلمنا ، نسير الى الامام وفيها إتجاه السير ، من خلالها وجد الجنوب مرآة وجه شعبه والواجهة الممكنة والمتاحة لتقديم كثير من وجوه النضال ورموز ثورته ومقاومته ونشطاء الحراك ورفاق السلاح .
فيها ومن خلالها وسعة افق إدارتها السابقة - مختار اليافعي - والحالية - عبدالعزيز الشيخ - ، يجري رفد الساحة الجنوبية بالكوادر الاعلامية، لقد وجد الكثير من شباب الجنوب فيها فرصة لممارسة صنعة وتقنية الاعلام التلفزيوني ، مخرجون ، محررون ، مصورون، مذيعون ، مونتاج وإنتاج، .. وحتما ستنتهي بهم مسيرة العمل الى قنوات خارجية وسيخلفهم جيل جديد في قناة مبدعة في ولادة المبدعين .
في تقديري ، لا مطالب لنا من عدن المستقلة ، سوى ان تلد قناة رديفة تخفف عنها جانبا من عبئ المهمة.