آخر تحديث :السبت - 15 يونيو 2024 - 10:55 م

عرب وعالم


السويد تؤكد أن منفذ هجوم ستوكهولم أوزبكي

السبت - 08 أبريل 2017 - 04:11 م بتوقيت عدن

السويد تؤكد أن منفذ هجوم ستوكهولم أوزبكي
شاحنة الدهس في ستوكهولم

ستوكهولم / متابعات :

أكدت السلطات السويدية السبت أن المشتبه به الذي قام بتنفيذ عملية دهس بشاحنة أسفرت عن أربعة قتلى و15 مصابا في ستوكهولم هو أوزبكي يبلغ من العمر 39 عاما ومعروف لدى أجهزة المخابرات .
وقال رئيس الشرطة السويدية دان الياسون للصحافيين "لقد تأكدنا من أنه من أوزبكستان ويبلغ من العمر 39 عاما".
وأضاف رئيس جهاز المخابرات أنديرز ثورنبرغ أن المشتبه به "ظهر أثناء عملياتنا السابقة لجمع المعلومات."
وأشار الياسون إلى أن الشرطة وجدت جسما غريبا في الشاحنة التي استخدمت في الهجوم، مضيفا أن "الفحص التقني جار إلا أنه لا يمكننا التعرف على ماهيته حاليا (...) إن كان قنبلة أو أداة قابلة للاشتعال."
وقاد المهاجم شاحنة اندفعت بسرعة كبيرة في قلب العاصمة ودهست من كانوا في طريقها قبل أن تصطدم بواجهة متجر كبير وتتوقف.
وحتى الآن لم تتبن أي جهة اعتداء ستوكهولم الذي يذكر بالهجمات التي جرت في نيس (جنوب شرق فرنسا) وبرلين ولندن وتبناها تنظيم داعش.
وكانت الشرطة السويدية قد أكدت السبت أن الرجل الموقوف لديها هو سائق الشاحنة التي دهست المارة وسط ستوكهولم يوم الجمعة.
وأعلن متحدث باسم الشرطة السويدية لوكالة "فرانس برس" أن الرجل الذي أوقف السبت هو سائق الشاحنة التي دهست المارة. وقال لارس بايستروم "نعتقد أن الرجل الموقوف هو منفذ" الاعتداء.
وأضاف بيستروم أن"الشخص المعني اعتقلته الشرطة بصفته الجاني... وفي هذه الحالة السائق." وأوضح قائلاً:"قد يكون هناك آخرون ساعدوه لكننا لسنا متأكدين من هذا في الوقت الحالي." وتابع بايستروم ان الموقوف "يمكن ان يكون الشخص نفسه في الصورة" التي عممتها الشرطة الجمعة لمطلوب قالت إنه المشتبه به في هجوم ستوكهولم.
إلى ذلك، نقل التلفزيون السويدي السبت عن مصادر متعددة بالشرطة لم يذكرها بالاسم قولها إن الشرطة عثرت على متفجرات "بدائية الصنع" في الشاحنة "المسروقة التي استخدمت في هجوم ستوكهولم. وذكرت قناة "إس.في.تي" أن الشرطة عثرت على المتفجرات داخل حقيبةتركت في الشاحنة .
في المقابل، قال قائد الشرطة لقناة "تي.في 4" إنه لا يمكنه تأكيد العثور على متفجرات.
يشار إلى أن هذا "السائق" ألقي القبض عليه في ضاحية بشمال ستوكهولم الجمعة واحتجز فيما بعد للاشتباه بأنه ارتكب جريمة إرهابية.
وكانت الشرطة أعلنت في وقت سابق أنها اعتقلت اثنين من المشتبه بهما في الهجوم الإرهابي الذي نُفذ بالشاحنة في ستوكهولم، وأدى إلى مقتل 4 أشخاص وإصابة 15 آخرين، حالة 9 منهم خطيرة.
وفي التفاصيل، أكدت الشرطة إلقاء القبض على شخص في منطقة مارشتا، شمال ستوكهولم، يُشتبه بتورطه في الهجوم المذكور بستوكهولم.
"متعاطف مع داعش"
وأفادت صحيفة "أفتونبلادت" أن المعتقل المشتبه به في تنفيذ الهجوم هو مواطن أوزبكي مقيم في السويد ويبلغ من العمر 39 عاماً، ولديه 4 أطفال، وكان يتفاعل مع صفحات على موقع "فيسبوك" تناصر تنظيم "داعش" الارهابي.
وبحسب الصحيفة، كانت الصورة المنشورة من قبل الشرطة متطابقة مع الشخص الذي كان بمحطة مترو ستوكهولم، وعند الاعتقال وجدت الشرطة بعض الجروح على جسمه وبقايا الزجاج المحطم على ملابسه.
ورغم الاعتقال، شددت الشرطة الجمعة على أن منفذ الهجوم لا يزال طليقاً، وأعلنت أن السلطات ستدقق في هويات كل من يخرج من #السويد بعد الهجوم، حسبما أفادت الاذاعة السويدية.
وإلى ذلك، نسب التلفزيون السويدي إلى مصادر بالشرطة أنها احتجزت رجلا ثانياً على صلة بالمعتقل الأول في سياق التحقيقات الجارية في الهجوم بالشاحنة، الجمعة.
ونشرت الشرطة السويدية، في وقت سابق الجمعة، صوراً من كاميرا مراقبة لرجل تلاحقه في اعتداء بواسطة شاحنة في ستوكهولم لم يتم اعتقال سائقها، وفق ما أعلنت في مؤتمر صحافي.
وفي الصور يظهر الرجل، وهو شبه ملتحٍ يرتدي سروالاً أسود وحزاماً، وتي شيرت أبيض اللون، وسترة رمادية، ويرتدي قبعة من نفس السترة الرمادية.
وقال أحد مسؤولي التحقيق، دان الياسون: "ليس لدينا أي اتصالات مع من كان يقود الشاحنة".
وعرض شرطي آخر هو، ألف يوهانسون، للصحافيين صورة لرجل شاب نسبيا يرتدي قبعة سوداء، التقطتها كاميرا مراقبة على مسافة قريبة جداً من مكان الاعتداء.
ودعت الشرطة المواطنين إلى عدم التوجه إلى وسط العاصمة السويدية في إجراءات احترازية.
هذا وأعلنت الشرطة السويدية، الجمعة، أن شاحنة مسروقة صباح الجمعة استخدمت في دهس مجموعة من المشاة في شارع "دروتننغ غتن" وسط العاصمة السويدية ستوكهولم، مشيرة إلى سقوط قتلى وجرحى.
وقالت الشرطة إنه لم تعلن أي جهة مسؤوليتها. وحذرت من احتمال أن يكون العمل إرهابياً.