آخر تحديث :الثلاثاء - 16 يوليه 2024 - 11:55 ص

كتابات


مساجلات الصلعاء والقرعاء

الثلاثاء - 05 سبتمبر 2023 - 04:46 م بتوقيت عدن

مساجلات الصلعاء والقرعاء

كتب/صالح علي الدويل باراس

*ظهر رجل الاعمال احمد العيسي وصب جام غضبه على معين عبد الملك وقال فيه مالم يقله "مالك في الخمر " وهو محق فهما " اهل خان واحد " ومالبت معين ان تجهّز بمؤتمر صحفي ورد الصاع صاعين للعيسي لكنه لم يذكر اسماء بل ذكر وقائع وارقام لا تحتاج لجهد لمعرفة الاسم*

*كلا الرجلين ظهر يدافع عن مصالحه وفساده وكلاهما يدافع عن امتيازاته التي لاعلاقة للجنوب بها ولا للشمال فمعين الشمالي فاسد مثل العيسي الجنوبي*

*على الهامش ظهر مدافعون و"ممكيجون" وابرزها دفاعا عن لجنة مجلس النواب الرافضة لصفة NX واللجنة عباءة لم تستر ماتحتها من شرعية ، فدستوريا لا توجد مادة في الدستور تمنح الرئيس تفويض صلاحياته ل"مجلس رئاسي" ونقل السلطة بتلك الطريقة اهدار للدستور الذي يلوذون به ك"العاجز يلوذ بقرملة" وعلى ذلك فان اللجان البرلمانية غير دستورية فقد استهلكت مدتها الدستورية ولانها اصلا لم يكن لها موقف دستوري حازم من الحالة الرئاسية غير الدستورية فالحالة الان "حالة كلين ايده له"*

*المثير للاستهجان في دفاعهم عن مؤسسات الدولة الافتراضية وصفهم ان تمرير اتفاقية الاتصالات هو تدمير لمؤسسات الوطن حسب وصفهم!! بينما اقالة راس المؤسسة الرئاسية بتلك الطريقة التي تمت بتفويض لا رجعة فيه ليست تدمير لتلك المؤسسات ، هكذا المعايير المزدوجة لليمننة !!!*

*العيسي فعلا تضرر من إصلاحات "معينية " استبدلت فساد بفساد منها فرض جمارك على سفن المشتقات النفطية ووضع حلول لخزانات المصافي وغيرها لكنها اجراءات ما احدثت اصلاحا والدلالة ان تلك الاصلاحات التي ادّعى معين بها لم تظهر لها آثار عملية فالعملة منهارة والخدمات في عدن وغيرها كانت اردأ حالا مما كانت قبله بل ازدادت الازمات ... اذن اين الاصلاحات وما جدواها!!؟*
*"الجماعه" اياهم الذين كانوا يهللون لمعين اتخذوا موقف معادي له كلٌ حسب موقعه في الفساد بل جعلوا تصريحاته مدعومة من الانتقالي وهم حين انتقد الانتقالي فساد "معين" وحاولت قوات العمالقة تاديبه "صرخوا كالبسوس" ضد ذلك الاجراء ووصل صراخهم الى الرياض وابو ظبي وواشنطن بانه انتهاك من الانتقالي فمعين رئيس وزراء له حصانةووو الخ!!*

*كانوا يريدون ان يتخذ الانتقالي موقفا ضد شركة NX بينما القرار يتوافق وسياسة الانتقالي بانشاء شركة يكون مقرها عدن تفك ارتباط الاتصالات بصنعاء فشركة "واي" للاتصالات ظهرت "فنكوش" ابتلعت مليارات والحالة "تي تي مثل ما رحتي جيتي"*
*هي روائح نتنة عن فساد عميق جاءت متاخرة من العيسي ومعين لكن اذا اختلف اللصوص ظهر بعض من المسروق*