آخر تحديث :الأحد - 26 مايو 2024 - 12:59 م

الصحافة اليوم


صحيفة دولية: حضرموت نقطة افتراق مصالح بين السعودية وحزب الإصلاح

الثلاثاء - 10 أكتوبر 2023 - 12:35 م بتوقيت عدن

صحيفة دولية: حضرموت نقطة افتراق مصالح بين السعودية وحزب الإصلاح

عدن تايم/ العرب اللندنية

‏ثماني سنوات من انخراط السعودية في حرب اليمن خلفت لديها قناعة بفشل رهانها على جماعة الإخوان المسلمين في مد نفوذها السياسي والعسكري على الساحة اليمنية. فالجماعة الممثّلة بحزب التجمع اليمني للإصلاح لم تراكم الهزائم فقط أمام الحوثيين وتفتح لهم باب السيطرة على المزيد من المناطق، بل حاولت أيضا العمل لحسابها الخاص وأشعلت معارك جانبية أثقلت كاهل التحالف الذي تقوده السعودية

و بدأت محافظة حضرموت ذات الموقع الإستراتيجي المطل على بحر العرب بجنوب شرق اليمن تشكّل نقطة افتراق مصالح نهائي بين السعودية وحزب الإصلاح، الفرع اليمني من جماعة الإخوان المسلمين، والذي يرصد بقلق قيام المملكة بإلغاء دوره السياسي والعسكري تدريجيا والمرور إلى استخدام قوات مرتبطة بها بشكل مباشر في بسط سيطرتها على مناطق يمنية ذات أهمية خاصة بالنسبة إليها، استعدادا لمرحلة ما بعد التسوية السياسية للصراع اليمني والجاري عليها العمل في الوقت الحالي

وانتقد حزب الإصلاح بشدّة ترتيبات عسكرية تقوم بها السعودية في حضرموت، لكونها تمثّل بالنسبة إليه بداية اقتلاعه من أهم معقل له في شرق اليمن

ووصلت الأسبوع الماضي إلى المحافظة تعزيزات عسكرية كبيرة تابعة لقوات درع الوطن، قادمة من السعودية حيث تمّ تنظيمها وتسليحها وتدريبها، وشرعت في الانتشار في مديريات الوادي الواقعة ضمن مناطق سيطرة قوات المنطقة العسكرية الأولى التابعة لحزب الإصلاح

وكانت قوات درع الوطن قد أنشئت بموجب قرار أصدره رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي أواخر يناير الماضي لتكون تحت إمرته باعتباره القائد الأعلى للقوات المسلحة