آخر تحديث :الإثنين - 04 مارس 2024 - 11:22 ص

عرب وعالم


مجزرة جديدة في غزة تضاف إلى السجل الإسرائيلي الأسود

الأربعاء - 01 نوفمبر 2023 - 09:57 م بتوقيت عدن

مجزرة جديدة في غزة تضاف إلى السجل الإسرائيلي الأسود

عدن تايم/متابعات:

مجزرة بعد اخرى يرتكبها العدوان الاسرائيلي بحق المدنيين في غزة فبعد ساعات من مجزرة جباليا التي راح ضحيتها المئات من الشهداء والجرحى اكثرهم من الاطفال والنساء ارتكب الكيان الاسرائيلي مجزرة جديدة بعد قصفه مربعا سكنيا بمنطقة الفالوجا في مخيم جباليا شمال القطاع.

القصف الاسرائيلي الجديد ادى إلى استشهاد وإصابة العشرات ودمرت غارات الاحتلال تسعة منازل فوق رؤوس ساكنيها في الفالوجا. وأكدت مصادر محلية أن معظم الشهداء والمصابين من النساء والأطفال. وتأتي المجزرة في ظل مناشدات وزارة الصحة للمؤسسات الدولية والحكومات لتوفير الوقود، لضمان استمرار تشغيل المستشفيات المعرضة لانقطاع الكهرباء، في أية لحظة، بسبب نفاد الوقود الذي يمنع الاحتلال إدخاله إلى غزة.

المتحدث باسم الدفاع المدني في غزة اكد إن عائلات بأكملها استشهدت في مجزرة جباليا الثانية، مضيفا أنهم لا يملكون المعدات الكافية لإنقاذ الأشخاص من تحت الأنقاض، في مخيم جباليا وان المساعدات التي تدخل عبر معبر رفح قليلة ولا يكاد تذكر ولا تكفي اي شيء مطالبا مصر الى فتح المعبر بشكل دائم والدول العربية برفد الدفاع المدني في غزة بكوادر قادرة على التعامل مع مثل هذه الأحداث المأساوية.

الى ذلك قالت المفوضية الأممية لحقوق الإنسان إنها وثقت جرائم ضد الإنسانية ارتكبها الكيان الإسرائيلي في غزة مضيفة انها رفعت تقارير بهذا الشأن، وانها ستستمر في توثيق الانتهاكات الإسرائيلية بقطاع غزة.كما شددت أن الهجمات الإسرائيلية في القطاع انتهاك لمبادئ القانون الدولي وأن إسرائيل تستخدم متفجرات ذات تأثير هائل.

الى ذلك استقبلت مصر أول مجموعة من الجرحى الفلسطينيين جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، في إطار اتفاق ثلاثي بين مصر وكيان الاحتلال وحركة حماس، بوساطة قطرية ويقضي الاتفاق بفتح معبر رفح الحدودي بين مصر والقطاع لإدخال 81 جريحاً فلسطينياً من الحالات الحرجة، بالإضافة إلى نحو 400 شخص من حملة الجوازات الأجنبية.

واصطفت اربعين عربة إسعاف مصرية أمام معبر رفح لنقل المصابين بعد وصولهم إليه بسيارات إسعاف فلسطينية، وذلك تمهيدا لتوزيعهم على بعض مستشفيات محافظتي شمال سيناء والإسماعيلية، وتقديم الخدمات التشخيصية والطبية والعلاجية اللازمة لهم.