آخر تحديث :الثلاثاء - 23 يوليه 2024 - 12:58 م

كتابات


السبب الرئيس الذي يجعل حرب غزة "عالمية"

الخميس - 09 نوفمبر 2023 - 03:25 م بتوقيت عدن

السبب الرئيس الذي يجعل حرب غزة "عالمية"

العميد الركن /علي ناجي عبيد

غزة لا تزيد مساحتها على 165 كم مربع بسكان يزيدون على مليونين وثلاث مائة الف إنسان أغلبهم ما تحت الخمسة عشر عاما.
غزت مقاومة غزة جيش الإحتلال الإسرائيلي بعملية نوعية تضيف إلى علم الحرب الجديد..
من أهم ذلك الجديد بأنها أصبحت عالمية.
السبب الرئيس ليس حرب الإبادة الصهيونية لذاتها فحسب
بل ذلك التأييد من الحكام الأمريكيين والغرب الأعمى والدعم اللا محدود بما في ذلك تحريك حاملات طائرات وغواصات نووية لتجعل إسرائيل فوق القوانين وتواصل القتل والدمار بكل وحشية غير مسبوقة.
ذلك هو التأييد الذي لا يعبر عن إرادة الشعوب بل يصادفها تماما.
ذلك ما حرك العالم ضد التأييد والدعم اللا أخلاقية من قوى عظمى تحرك الشارع في أمريكا وأوروبا
وكل قارات العالم للوقوف ضد الإبادة الجماعية للشعب الفلسطيني وقطعت دول علاقاتها مع إسرائيل
وأخرى استدعت سفراءها وموظفيها الديبلوماسيين.

اليوم القتل والدمار الإسرائيلي يتضاعف ومعه تصحى ضمائر الشعوب في كل هذا العالم.
إنها حرب عالمية ستغير أوضاعا كثيرة ليس في فلسطين أو الشرق الأوسط بل في كل هذا العالم.

إنها حرب عالمية تعلن التالي:
نهاية آخر وأسوأ إحتلال استيطانية في هذا العالم.
.. بداية النهاية لهيمنة القطب الواحد.
بداية النهاية للتطرف اليميني والديني وعلى رأسه اليهودي وكل أشكال التطرف.
.. نهاية توظيف الهولوكوست ومعاداة السامية وتكميم الشعوب وخاصة شعوب أمريكا وأوروبا.

بداية النهاية للتحكم بوعي الشعوب و استغلالها تحت شعارات إنسانية وديمقراطية وحرية كاذبة و مزيفة

بداية النهاية لإستغلال ثروات الشعوب من قبل شركات وأشخاص معدودة على حساب عيش الشعوب في الدول الغنية.
بداية النهاية لنهب ثروات الشعوب المتخلفة من قبل قوى تستغل شعوبها في الدول الغنية بنفس الوقت الذي تنهب فيه الشعوب المتخلفة.
إنها حرب صحوة الضمير الإنساني العالمي.
بهذا المعنى الإنساني الرفيع ترقى الحرب العدوانية الإسرائيلية على غزة
إلى المستوى العالمي.
إنها حرب غزة العالمية.
حرب صحوة جماهيرية عالمية ستغير في هذا العالم بإتجاه التعاون والتلاحم الإنساني العالمي لخدمة الإنسانية جمعاء الغنية والفقيرة..
إنها الفرصة السانحة لكل ذي ضمير حي
أينما كان يا أصحاب الضمائر الحية في هذا العالم اتحدوا.

الخبير العسكري الإستراتيجي
العميد الركن /علي ناجي عبيد
عدن 7 نوفمبر 2023