آخر تحديث :الإثنين - 24 يونيو 2024 - 09:50 م

ثقافة وأدب


قطاع الإذاعة والتلفزيون الجنوبي.. رسالة إعلامية هادفة لإيصال صوت شعب الجنوب

السبت - 20 يناير 2024 - 10:49 م بتوقيت عدن

قطاع الإذاعة والتلفزيون الجنوبي.. رسالة إعلامية هادفة لإيصال صوت شعب الجنوب

عدن تايم / عن المشاهد العربي

عبدالعزيز الشيخ.. قائد ثورة التحديث والتطوير لقطاع الإذاعة والتلفزيون الجنوبي

جهود عظيمة ومشهود لها قادها وغرسها وأشرف عليها الأستاذ عبد العزيز الشيخ رئيس قطاع الإذاعة والتلفزيون، منذ أن تولى هذا المنصب الرفيع في توقيت كان شديد الدقة في عُمر قضية شعب الجنوب العادلة.

منذ أن تولى "الشيخ" هذا المنصب الرفيع، حمل على عاتقه تطوير الرسالة الإعلامية الجنوبية، ليس فقط لاستكمال النجاحات التي حققها الجنوب، لكن أيضًا للقدرة على التعامل مع التحديات التي أثيرت ضد الجنوب وقضية شعبه.

عملية التطوير التي قادها الشيخ ظهرت جلية في قناة عدن المستقلة، حيث شهدت القناة تطويرًا ملهمًا في مختلف القطاعات، لتقدم الصف الجنوبي على مستوى الرسالة الإعلامية المتناغمة مع تحديات المرحلة.

عملية تطوير قناة عدن المستقلة تضمنت إطلاقها بُحلَّة جديدة ومختلفة، من خلال إطلاق باقة متنوعة من البرامج السياسية والثقافية والمجتمعية.

القناة ركّزت أيضًا على نقل التغطية المباشرة للكثير من الفعاليات الجماهيرية والثقافية والرياضية في الجنوب؛ ونقل أهم الأحداث السياسية بصورة مباشرة، ما جعل المواطنين جزءًا من الحدث على مدار الوقت.

تطوير الخريطة البرامجية لقناة عدن المستقلة أيضًا شملت الاهتمام الكبير بتقديم رسالة متميزة، لكون القناة تقود دفّة الإعلام الوطني الجنوبي في مرحلة تُوصف بأنها فارقة على كل المستويات.

ولفت الشيخ إلى أن رئاسة القطاع تطلّع إلى تقديم رسالة إعلامية هادفة وبأرقى الوسائل والتقنيات، لإيصال صوت شعب الجنوب والدفاع عن قضيته والتعبير عن أهدافه وتطلعاته.

عملية التطوير التي شملت كذلك الإذاعة الجنوبية، لم تقتصر على تطوير المضمون وحسب من حيث الرسالة الإعلامية المقدمة، لكنّ خطة التطوير شملت أيضًا البنية الفنية.

وأولى الشيخ منذ ترؤسه قطاع الإذاعة والتلفزيون، اهتمامًا كبيرًا بتوفير أحدث المعدات التي كان لها أفضل الأثر في عملية التطوير الشاملة التي شهدها قطاع الإذاعة والتلفزيون في الجنوب.

وشملت جهود الشيخ وهو يقود ثورة التطوير الشاملة، الحرص على توفير أفضل الأجهزة المستخدمة مع توفير التقنيات الحديثة التي تم إدخالها مؤخرا.

ساهمت هذه الجهود في رفع جودة المحتوى المقدم للمشاهد الجنوبي إذاعيا وتلفزيونيا.

التطوير الذي يعيشه قطاع الإذاعة والتلفزيون في الجنوب حظي بإشادة واسعة على المستويين الرسمي والشعبي، حيث يملس الجنوبيون مدى التطوير الذي يشهده هذا القطاع بقيادة الشيخ في الفترة الماضية.

الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، كان قد أشاد في وقت سابق، بالجهود والإنجازات الملحوظة التي يشهدها القطاع بشكل عام وقناة عدن المستقلة على وجه الخصوص، ومواكبتها الكاملة لكل الأحداث والفعاليات الجنوبية داخليا وخارجيا بمستوى لا يقل تطورا عن باقي القنوات صاحبة الباع الطويل في هذا المجال.

وبالنظر لأهمية هذا القطاع ونظرًا لأهميته الكبيرة في مسار قضية شعب الجنوب، دائمًا ما يوجه الرئيس القائد الزُبيدي بالحفاظ على وتيرة العمل المتصاعدة، وبذل أقصى الجهود لإيصال رسالة وصوت شعب الجنوب والتعبير عن تطلعاته.

ولأجل المحافظة على هذه النجاحات، أكّد الرئيس الزبيدي في العديد من المناسبات، دعمه الكامل لقطاع الإعلام الجنوبي للنهوض بمستوياته، والارتقاء به إلى مصافِ الإعلام الحديث والمتطور.