آخر تحديث :الجمعة - 19 يوليه 2024 - 02:56 م

كتابات


الرحمة لروح العميد هيثم الصلاحي

الجمعة - 26 يناير 2024 - 03:31 م بتوقيت عدن

الرحمة لروح العميد هيثم الصلاحي

كتب / د. عيدروس نصر ناصر النقيب.

تلقيت اليوم بحزن كبير وغصة مرة نبأ وفاة العميد هيثم ثابت أحمد الصلاحي، المدير السابق لامن مديرية رٌصد بمحافظة أبين على مدار ثمانينات القرن الماضي.
الفقيد هيثم من رجالات الجيش الجنوبي الذين انخرطوا في العمل العسكري بعيد الاستقلال مباشرةً وحصل على عدد من الدورات العسكرية ترقي فيها بين جندي وصف ضابط ثم ضابط، متنقلاً بين العديد من الوحدات العسكرية والمناطق العسكرية في عدد من المحافظات والمديريات الجنوبية.
في العام 1980م جرى انتداب الفقيد للعمل كمدير أمن لمديرية رصد بمحافظة ابين، وقد تميز الرجل بأخلاقه الفاضلة وتواضعه ومهنيته وحرصه على تثبيت الأمن والاستقرار وتقليص مساحة الجريمة إلى القريب من الصفر.
كانت السلطات الامنية في مركز رصد الذي اصبح اليوم ثلاث مديريات (هي رصد وسرار وسباح)، مكونة من أقل من عشرة أفراد منها قيادة المديرية والبحث الجنائي، الذين كان يتولى مهمة المدعي العام، وشرطة السجون، لكن الأوضاع الامنية كانت في أعلى مستوى من الانضباط والاستقرار، وكان خبر نشوب نزاع عائلي أو مدني أو جنائي في أي منطقة من مناطق المديرية ينتشر كانتشار اخبار الجرائم الكبرى في هذه الأيام.
لعب الفقيد هيثم دوراً كبيراً بفضل مهنيته ودماثة خلقه في مواصلة ضبط الأمن في المديرية وهو ميراث اخذه عن اسلافه ممن تولوا قيادة الأمن من قبله.
بعد العام 1990م انتقل الفقيد هيثم إلى صنعاء وعمل في إدارة الهجرة والجوازات، لكن لم يلبث إن تم إلحاقه بزملائه ضحايا الإقصاء والاستبعاد من ضحايا حرب 1994م ليستقر في مسقط رأسه قرية بن صلاح جبل محرم منطقة رخمة.
بهذا المصاب الجلل لا يسعني إلا أن أتقدم بصادق مشاعر العزاء والمواساة لاولاده احمد و د.صامد ومهند هيثم ولكافة أفراد الاسرة الكريمة وكل أهلنا في قرية بن صلاح والمحرمي عامة، ولكل زملاء الفقيد ورؤسائه ومرؤوسيه، مبتهلاً إلى الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.
وإنا لله وإنا اليه راجعون.
ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.