آخر تحديث :السبت - 02 مارس 2024 - 02:02 ص

كتابات واقلام


القلم سلاح ذو حدّين .. أحسن كتابته ؟!

الجمعة - 18 فبراير 2022 - الساعة 11:09 ص

القاضي أنيس جمعان
بقلم: القاضي أنيس جمعان - ارشيف الكاتب


(نٓ ۚ وَٱلْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ).[سورة القلم:1]

▪️القلم ✒️ سلاح ذو حدّين، إذا كان صاحبه عاقل، رصين وفطن سيرتقي به ويسمو إلى أعلى المراتب، ويجعل منه ذو شخصيّة مميّزة، تقتدي بها الأجيال .. الحدّ الأول هو العلم الذي ينفع النّاس و الحدّ الثاني هو الضّياع .. فإذا أحسنت مسك القلم وأستخدمته لرسم طريقك في النّضال لمصارعة الحياة فإنّك نجحت وتفوّقت على الصّعاب .. وإن أسأت مسكه فإنّك ستتوه بين الحروف وهنا يأتي دور العقل الذي يلعب دور المرشد والحكم ليحمي ويبعد الخطر ..

▪️تعجبني كثيراً مقولة أديب الفقهاء وفقيه الأدباء الاستاذ علي الطنطاوي رحمه اللَّه: (إن عمادي هذا القلم، وإنّه لغصن من أغصان الجنّة لمن كان يستحقها، وإنّه لحطبة مُشتعلة من حطب جهنّم لمن كان من أهل جهنّم)، وكثيراً ما أتأمل في هذا المعنى الجميل الذي يخفي وراء جمالة رسالة مهمة لكل من يمسك القلم وينبري للكتابة، إنها الرسالة .. تلك التي تدفع قلمك إلى أن يكون سيفاً مصلتاً من أجل رسالتك، وهي أيضاً التبعة الثقيلة عليك جراء ما يخطه قلمك !!

▪️القلم ✒️ هو أول مخلوق ليكتب به القدر، كما قال النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (إِنَّ أَوَّلَ مَا خَلَقَ اللَّهُ الْقَلَمَ فَقَالَ لَهُ: اكْتُبْ. قَالَ: رَبِّ وَمَاذَا أَكْتُبُ؟ قَالَ: اكْتُبْ مَقَادِيرَ كُلِّ شيء حَتَّى تَقُومَ السَّاعَةُ).[رواه أبو داوود] ..

▪️القلم ✒️ هو أوّل المخلوقات، خلق لكتابة المقادير، وكان النَّبِيِّ إدريس عليه السلام أول من خط بالقلم وكتب به، وبالقلم يكتب الملائكة أعمال المكلفين وأقوالهم (مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ).[سورة ق: 18]، أي يكتبون ما يصدر من الانسان بأي شيء يتم كتابته وتسجيله، (وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ كِرَاماً كَاتِبِينَ يَعْلَمُونَ مَا تَفْعَلُون)َ.[سورةالإنفطار: 10]، أي يحفظون أعمالكم عليكم، ويسجلونها دون أن يضيعوا منها شيئاً ..

▪️بالقلم ✒️ دون لنا التاريخ .. فكتب كتاب البداية والنهاية لابن كثير، وكتاب تاريخ الرسل والملوك للطبري، وكتاب الكامل في التاريخ لابن الأثير، وكتاب تاريخ الإسلامي للذَّهبي، وكتاب تاريخ ابن خلدون لابن خلدون، والسيرة النبوية لابن هشام، وكتبت فيه الأحاديث والتراجم وتواريخ البلدان والشَّخصيات والأعلام والموسوعات والأماكن والبلدان، والفتوحات الإسلامية وكتب الديانات السماوية، والحضارات والعلوم والطب والفلك وغيرها ..

▪️بالقلم ✒️ كتبت حكايات ورسائل النور التي تتناقلها الأجيال جيلاً بعد جيل، وبه أيضاً كتب أئمة الضلال الجهل مات فيها ذكرهم، وغاب أثرهم ..

▪️بالقلم ✒️ كتب هارون الرشيد رسالته الشهيرة إلى نقفور (من هارون الرشيد أمير المؤمنين إلى نقفور كلب الروم) ..

▪️بالقلم ✒️ أيضاً وقع على إتفاقية سايس بيكو، تلك الاتفاقية التي رسمت الذل على محيا كل مسلم موحد .. لقد سقطت فيه فلسطين وسقطت في كرامة كل العرب والمسلمين ؟!

▪️لقد صدق القول بان القلم ✒️ سلاح ذو حدّين، منهم من سخر قلمه لرسالة بالية أو شهوة فانية أو لذة زائلة، أو أجر عقله وقلمه لتوجه خبيث، وتبعية رخيصة ومخططات مشبوهة، فما لبث ينشر سموم قلمه، برواية أو مقال في صفراء بالية أو منتدى مشبوه أو غير ذلك !!

*▪️خاتمة .. قلمك هو جنتك أو نارك، هو جنتك إن كان دليلاً على الخير، وبالقلم يسطر كلمات النور، ووصايا الهدى، ويسطر كلمات الجهل والظلم، وكان كالقمر المنير الذي يهدي التائهين في الظلمات، والتاريخ أيضاً له قلم سيظل يكتب كل ما مضى .. ويكتب به أنت الذي تريد، وسيكون حجة لك أو عليك يوم القيامة، لإنه سلاح ذو حدّين .. فأحسن كتابته !!

القاضي أنيس صالح جمعان