آخر تحديث للموقع : الأحد - 25 سبتمبر 2022 - 12:36 ص

كتابات واقلام


ابحثوا عن شبكة أنابيب نهب الثروة النفطية والغاز الجنوبي

السبت - 13 أغسطس 2022 - الساعة 10:46 م

د. حسين العاقل
الكاتب: د. حسين العاقل - ارشيف الكاتب


إلى أبطال قواتنا المسلحة الجنوبية ممثلة بقوات العمالقة وقوات دفاع شبوة البواسل، ادعوكم بعد أن مكنكم الله بعزيمتكم القتالية من تحرير القطاعات النفطية والسيطرة عليها في مديرات عسيلان وجردان وعرمة بمحافظة شبوة، إلى أن تقوموا بعملية المسح الشامل للمنطقة وبعد المسح احفروا بالقرب من الٱبار على عمق يتراوح ما بين 10 إلى 20 متر وستجدون شبكة الأنابيب التي ينقل بها خام النفط الشبواني إلى صافر بمحافظة مأرب مدفونه تحت رمال الصحراء.

نعم ستجدون ما لا يخطر لكم على بال وما قد لا تصدقه عقولكم وضمائركم الوطنية والإنسانية، حينما تشاهدون عمليات النهب وأساليب اللصوصية في سرقة ثروات أبناء شبوة خصوصا والجنوب عموما.

تابعوا وكثفوا من عمليات المسح والحفر وبالتأكيد ستجدون بالتحديد في حقول قطاع جنة5 بمديرية عسيلان وفي قطاع العقلة S2 علامات أرضية تشير إلى خط امتداد الأنابيب باتجاه صافر، وهذه الحقيقة شاهدتها بأم عيني في مارس عام 2013م وقام الإعلامي القدير وفي العريمي حينها بالتقاط عدة صور لها، ويمكن للمعنيين بالأمر ان يرجعوا إلى تلك المعلومات (الفضائح) التي سبق لنا تدوين البعض منها في كتابنا (قضية شعب الجنوب) الجزء الثاني الصادر عام 2014م.

أنني شخصيا وأمثالي كثيرون من مناضلي شعبنا الجنوبي نكاد أن نطير شوقا إليكم لنشارككم في عمليات المسح والحفر والرصد لتلك العمليات الحقيرة والخسيسة، التي مارسها نضام النهب والفساد والإرهاب اليمني، خلال سنوات الهيمنة والاحتلال والاستبداد منذ عام 1995 وحتى اليوم الذي نتمنى أن يكون قريبا في اقتلاع تلك الأنابيب واتخاذ الإجراءات الحاسمة في منع استمرارية نهبها لخيرات وثروات محافظتي شبوة وحضرموت وتوقيف ضخها سواء عبر شبكة الأنابيب المدفونة تحت رمال الصحراء او نقلها بواسطة مئات الناقلات الضخمة عبر الطرق البرية إلى مأرب وأيضا بالاتجاه شمالا !!؟؟.

نهيب بكم أبطال قواتنا المسلحة في استخدموا مختلف الوسائل المشددة لحمايتها من جرائم الانتقام وردود الأفعال الهستيرية والانتقامية المتوقعة من قبل عناصر الإرهاب (القاعدة وداعش) التابعة لحزب التجمع اليمني للإصلاح، بعد أن شاء لكم الله بتحقيق النصر المبين عليهم، وعلى هيمنتهم غير المشروعة بالسيطرة على مناطق المخزون النفطي الجنوبي، حيث وهبها ومنحها نظام المقتول علي عبد الله عفاش بعد عام 1994 المشؤوم، لحلفائه المجرمين من قوى التطرف والإرهاب اليمني والافغاني، مقابل مشاركتهم في جريمة حرب احتلال واستباحة أراضي المحافظات الجنوبية، تحت مزاعم دورهم المشهود في المجهود الحربي قتالا وفي اصدار الفتاوى التكفيرية تحريضا وغلوا لارتكاب جرائمهم الدموية، بهدف إبادة أبناء شعب الجنوب وسفك دماتهم وانتهاك أعراضهم واستحلال نهب ممتلكاتهم العامة والخاصة.

قلوبنا وعقولنا وضمائرنا معكم أيها الرجال الأبطال أملين لكم من الله تعالى التوفيق في تطهير كامل أراضي شبوة من رجس الطغاة وخلايا البغي والاستكبار اليمني الأخونجي، وأن يحفظكم من شرور أعمالهم الانتقامية الغادرة.
تهانينا القلبية لك فردا فردا والتهاني موصوله عبركم لقيادة مجلسنا الانتقالي وقيادة السلطة المحلية محافظة شبوة وقيادة المجلس الانتقالي فيها، وقيادات الوية العمالقة وقوات دفاع شبوة ومقاومتها وقبائلها وأبنائها ونسائها وكل شرفاء ومناضلي شعبنا الجنوبي المخلصين الأوفياء.

وفقكم الله وسدد خطاكم ومكنكم من تصويب رصاصات وقذائف اسلحتكم إلى صدور جحافل الغزو والاحتلال، وبمشيئة الله سنحتفل معكم قريبا فور تحريركم لما تبق من أراضي محافظتي حضرموت والمهرة المغتصبة.

المجد لكم والخلود لشهدائنا الأبرار والشفاء من الله للجرحى الأحرار، وعاش جنوبنا العربي حرا أبيا.

بقلم/ الدكتور حسين العاقل. عضو الجمعية الوطنية بالمجلس الانتقالي الجنوبي.
13 أغسطس 2022م.