آخر تحديث :الثلاثاء - 16 يوليه 2024 - 11:55 ص

كتابات


ماذا بعد إدراج الإدارة الأمريكية للحوثيين جماعة إرهابية

الجمعة - 19 يناير 2024 - 03:33 م بتوقيت عدن

ماذا بعد إدراج الإدارة الأمريكية للحوثيين جماعة إرهابية

عبود الحربي


أعلنت الإدارة الأمريكية بقيادة الرئيس بايدن الأربعاء ١٧ يناير ٢٠٢٤ إعادة تصنيف الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن للمرة الثانية كجماعة إرهابية عالمية وذلك بعد سلسلة من الهجمات المسلحة على السفن التجارية في البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن واقتياد احد السفن العابرة إلى ميناء الحديدة وحسب تصريحات عدة لمسؤولين في إدارة بايدن قالوا إن إعادة إدراج الميلشيا الحوثية جاءت لردع الحوثيين من أجل توقيف هجماتهم المتكررة على السفن العابرة في البحر الأحمر الذي عملت وبشكل مباشر على تقويض الأمن البحري وعدم استمرار التدفق السلس والآمن للسلع التجارية والمشتقات النفطية المتجهة إلى مواني دول حوض البحر الأبيض المتوسط و الاتحاد الأوروبي

إضافة إلى القضاء على مصادر تمويلهم وتسليحهم وإضعاف قدراتهم العسكرية والابتعاد عن إيران وتعديل سلوكهم العدواني وغير ذلك من الأطروحات الأمريكية التي تحمل في طياتها الكثير من الأسئلة حول النيات الحقيقية لإدارة بايدن التي أزالت الحوثيين من قوائم المنظمات والجماعات الإرهابية الدولية مطلع العام ٢٠٢١

يبقى السؤال المهم ماذا بعد إدراج الإدارة الأمريكية للحوثيين كجماعة إرهابية هل تكتفي الإدارة الأمريكية فقط بفرض العقوبات المالية والاقتصادية وحظر سفر القيادات العليا للميلشيا أم سيتعدى الأمر إلى أبعد من ذلك خصوصاً مع تهديدات القيادات الحوثية في صنعاء بمواصلة ضرب واستهداف وخطف السفن التجارية في البحر الأحمر وباب المندب وخليج عدن على خلفية الحرب الدائرة في قطاع غزة بين حركة حماس والجيش الإسرائيلي

والسؤال الأهم ماهي نتائج القرار الأمريكي وتأثيراته السلبية على الشعب اليمني من الناحية الاقتصادية والمساعدات الإغاثية المقدمة للشعب اليمني من المنظمات الدولية التي تعدّ الولايات المتحدة الأمريكية أكبر الممولين لهذه المنظمات والبرامج الإغاثية منذ سنوات عدة إلى جانب العديد من الدول الأخرى الذي لو أوقفت تدفق هذه المساعدات سوف تتفاقم الأزمة الإنسانية مما سيؤدي إلى نتائج كارثية غير مسبوقة في اليمن خصوصاً مع تراجع سعر الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية ومن جانب أخر فسوف تؤدي نتائج القرار الأمريكي إلى توقيف او عرقلة التحويلات المالية بسبب القيود المفروضة وكذلك سوف تتأثر سلبياً حركة الملاحة البحرية اليمنية خصوصاً المواني التي تسيطر عليها الميلشيا الحوثية مما سيؤدي أيضا بدوره إلى زيادة أسعار السلع الغذائية والأدوية والوقود وغير ذلك.

بيان الخارجية الأمريكية قال ان القرار بتصنيف الحوثيين جماعة إرهابية عالمية سوف يدخل حيز التنفيذ بعد ٣٠ يوم من صدوره ومن المحتمل أن يستثني القرار تقديم المساعدات الإنسانية وتدفق السلع الأساسية للموانئ الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً من العقوبات التي سوف تفرض على الحوثيين ومن يدعمهم في الداخل والخارج.