آخر تحديث :الخميس - 30 مايو 2024 - 12:55 ص

اخبار وتقارير


أدى لمقتل مستشارين عسكريين.. قصف جوي عنيف يطال القنصلية الايرانية في هذه الدولة

الثلاثاء - 02 أبريل 2024 - 03:46 م بتوقيت عدن

أدى لمقتل مستشارين عسكريين.. قصف جوي عنيف يطال القنصلية الايرانية في هذه الدولة

عدن تايم /خاص


قال ناطق باسم مجلس الأمن القومي الأميركي لـ "الشرق"، الثلاثاء، إن الولايات المتحدة لا علاقة لها بالهجوم الذي استهدف القنصلية الإيرانية في دمشق وأوقع ضحايا ومصابين، موضحاً إن واشنطن "لم تعلم به قبل وقوعه"، في وقت اتهمت طهران إسرائيل بالضلوع في القصف، الذي أودى بحياة 7 مستشارين عسكريين، بينهم 3 من كبار القادة وتوعدت بالرد المناسب.

وتوعد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الثلاثاء، بأن الهجوم الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية في العاصمة السورية دمشق، الاثنين، "لن يمر دون رد"، حسبما نقلت وكالة تسنيم الإيرانية.

بدورها، أبلغت الولايات المتحدة، إيران، بأن واشنطن "ليس لها أي علاقة" أو "معرفة متقدمة" بالضربة الإسرائيلية على مجمع دبلوماسي في سوريا، وفق ما أورده موقع "أكسيوس" الأميركي.

وقال متحدث باسم مجلس الأمن القومي للموقع، إن الولايات المتحدة "لم يكن لها أي دور في الضربة الإسرائيلية، ولم نكن على علم بها في وقت مبكر. أبلغنا طهران بهذا مباشرة".

ووقع الهجوم قبل وقت قصير من اجتماع عبر تقنية الفيديو بين مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض جيك سوليفان، ووزير الخارجية أنتوني بلينكن، مع كبار المسؤولين الإسرائيليين لمناقشة بدائل عملية الاجتياح الإسرائيلي لمدينة رفح، جنوبي قطاع غزة.

وأضاف مسؤول أميركي أن "الضربة الجوية في سوريا، لم يتم طرحها خلال الاجتماع الذي استمر ساعتين ونصف الساعة"، وأوضح مسؤولون إسرائيليون وأميركيون أن إسرائيل "أخطرت إدارة الرئيس جو بايدن قبل دقائق قليلة من قيام قواتها الجوية بتنفيذ الضربة، لكنها لم تطلب الضوء الأخضر الأميركي".