آخر تحديث :الثلاثاء - 28 مايو 2024 - 02:57 ص

اخبار عدن


تحضيرات جادة لعقد المؤتمر الاول للتعليم الاهلي في عدن والمحافظات المحررة

السبت - 04 مايو 2024 - 12:31 ص بتوقيت عدن

تحضيرات جادة لعقد المؤتمر الاول للتعليم الاهلي في عدن والمحافظات المحررة

عدن تايم / خاص

صرح الاستاذ نبيل علي النقيب رئيس لجنة التفتيش والرقابة باتحاد ملاك المدارس الأهلية ، ان التحضيرات لعقد اللقاء التشاوري لملاك المدارس الاهلية في المحافظات المحررة قد انطلقت اثر استئناف الدراسة بعد عيد الفطر المبارك ، حيث جرت الاتصالات بين عدد من ملاك المدارس الاهلية في محافظات عدن ولحج وحضرموت من اجل الترتيبات لعقد لقاء تشاوري يضم ممثلين من ملاك المدارس الاهلية من اجل تشكيل لجنة تحضيرية لعقد المؤتمر الاول للتعليم الاهلي.

وأكد النقيب ان المشاورات توصلت لضرورة توسيع الاتصال والتشاور بحيث يشمل ملاك المدارس الاهلية في محافظات ابين والضالع وشبوة والمهرة وتحديد ملاك المدارس الراغبين في المشاركة في المؤتمر وعقد لقاءات لملاك المدارس الاهلية في كل محافظة لاختيار ممثليهم في اللجنة التحضيرية التي نتوقع ان تعقد اولى لقاءاتها في يونيو القادم.

وذكر النقيب أن المؤتمر الاول للتعليم الاهلي سيكون مبادرة مساندة لاتحادات ملاك المدارس الاهلية في جميع المحافظات ، حيث سينشغل في فترة اعمال التحضير والانعقاد على دراسة شاملة لوضع التعليم الاهلي وتقديم دراسات ورؤى علمية وقانونية تتناول اهم الموضوعات التي تعني بتطوير التعليم الاهلي والحفاظ على منجزاته الايجابية خلال السنوات الماضية .

وتوقع ان يتم دراسة قضية تطوير التعليم الاهلي من حيث المناهج والوسائل وازالة العوائق البريروقراطية التي تعرقل ذلك ، كما سيتم دراسة الوضع القانوني لقرارات اعتماد رسوم المدارس الاهلية من منطلق العدالة والانصاف بحيث تكون معايير الاعتماد لا تميز بين المدارس الاهلية اوالخاصة او الدولية او المدارس الاهلية بالخارج ، من حيث الرسوم وقيمتها وربطه بالخدمة المقدمة والإمكانيات المتوفرة كما يتوقع ان يدرس المؤتمر احتياجات التعليم الاهلي والخاص لمراجعة قانونية شاملة للقانون واللائحة التنفيذية و وضع قواعد واضحة للتمييز في الاشراف عليه عن التعليم العام الحكومي وتقديم رؤية تفعيل الضوابط القانونية والمواصفات الفنية للمباني المدرسية ونوعية المستثمرين الذين يقتحمون هذا المجال الاستثماري ذي الخصوصية ، كما سيدرس سبل التشجيع الحقيقي لهذا الاستثمار التنموي من توفير الخدمات والاعفاءات الجمركية والضريبية ووضع المخططات للمدارس الخاصة ضمن المخططات السكنية بالمدن وايجاد خارطة مدرسية جادة تحدد الاحتياجات التنمية للمدارس الاهلية بدلا من تكديسها في مناطق بعينها.