آخر تحديث :الجمعة - 12 يوليه 2024 - 06:22 م

مجتمع مدني


معرض للأزياء النسائية التقليدية في عدن

السبت - 15 يونيو 2024 - 09:25 م بتوقيت عدن

معرض للأزياء النسائية التقليدية في عدن

عدن تايم/عدن/مرفت الربيعي.

نفذ مركز فنون أم البنات معرض الأزياء التراثية التقليدية، بدعم من برنامج مسارات اليمن المقدم من المجلس الثقافي البريطاني وبالشراكة مع مؤسسة حضرموت للثقافة في مدينة عدن.

وشمل المعرض ركن للأزياء التراثية والأدوات النسائية التقليدية القديمة، وركن للمأكولات الشعبية، وفقرة استعراض للهجات الشعبية، ووصلات غنائية بألوان مختلفة قدمها الفنان أيمن الجيلاني.

ويأتي هذا المعرض في إطار مشروع ( نساء من أجل الثقافة والتراث) ويهدف إلى توعية أفراد المجتمع بأهمية المحافظة على الهوية والتراث ودور النساء ومساهماتهن في هذا الشأن.

وقالت رئيسة مركز فنون أم البنات للتدريب النسوي وفاء علي محمد " إن إقامة المعرض كان له أهمية بالغة حيث أبرز الأزياء التراثية التقليدية لكل محافظات (جنوب اليمن) لتوثيقها للأجيال القادمة، وأخراجها للواقع نتيجة دخول الأزياء الغربية مما أدى إلى إنعدام وجودها في السوق المحلي".

وأضافت وفاء " تزخر اليمن بموروث ثقافي متنوع في جميع صوره وألوانه ومنها التنوع والاختلاف في كل منطقة، ولعبت المتدربات دوراً بارزاً في صنع هذه الأزياء، وإخراجها بالشكل المطلوب بعد فترة التدريب.


في ذات السياق تحدثت المدربة خلود عبدالله صالح _ مدربة الزي اللحجي" أن هذه الدورة استهدفت عدد عشر متدربات عكفن على خياطة الأزياء القديمة،(العدنية، اللحجية، الشبوانية، المهرية، الضالعية، اليافعية، الحضرمية، المهرية) بمراحلها المتعددة ".

وتابعت " من أبرز الأزياء اللحجية التي تم صنعها "الدرع الحرير المطرز" وهو من الأزياء القديمة وله ست مراحل تبدأ من الرسم على القماش، والتطريز بالتل، والتطريز باليد وهو وضع الخرز، ووضع الترتر، ومن ثم وضع ثقوب على الرسم، وعمل القش على شكل ورود، ويلبس مع النقبة على الرأس والعقد".

وتم طباعة كُتيب وثق الأزياء النسائية التقليدية لمحافظات جنوب اليمن ليتيح للقارئ التعرف عليها وعن تفاصيلها وهوية المكان الذي تنتمي إليه.