آخر تحديث :السبت - 02 مارس 2024 - 02:02 ص

كتابات واقلام


يوم بكت اعيننا و كل محب ومخلص لهذا الوطن

الإثنين - 01 أغسطس 2022 - الساعة 11:12 ص

ضياء الهاشمي
بقلم: ضياء الهاشمي - ارشيف الكاتب


الاول من اغسطس ..يوم بكت اعيننا و كل محب ومخلص لهذا الوطن الغالي علئ قلوبنا..يوم لن انسئ الحزن الذي عصر قلبي يومها وقلوب الكثير ماحييت ..وكأن الطير علئ رؤوسنا من هول الصدمة ونحن نردد حسبنا الله ونعم الوكيل .رحل رجل الميادين والساحات رحل من حمل سلاحه وحارب بكل بسالة ..رحل من اسس اول لواء للجيش الجنوبي ..و دخل الئ اوكار الارهاب ..رحل من قالها: غير تحرير الجنوب واستقلاله لن نرضئ ..رحم الله ابا اليمامة منير اليافعي..ومن معه.. رسالتي الاولئ لكل عدو يعادي قضية شعب الجنوب ان في جنوبنا مئات الالاف من يفتدون الجنوب بارواحهم ..وان الجنوبي الواحد يساوي الف من غيره بشجاعته وإقدامه لميادين الوغئ ..فلن تستطيعوا ان تزحزحوا ارادة هذا الشعب مقدار انملة ..ولاتصدقوا من ينعق بان الجنوبيون مختلفون ..نختلف بيننا نعم كأخوة لكن عند وطننا لن تجدونا الا كرجل واحد..متناسين كل خلافتنا ..فلاتحلموا بانكم ستنالون منا بالحروب تارة والاغتيالات تارة اخرئ ..جيشنا صمد وسيصمد حتئ يثأر لقاداته ورفقاءه ..ولن يتحقق هذا الثأر الا بالانتصار علئ هذا وذاك من قوئ صنعاء وماحولها.رسالتي الثانية لمن يتاجر بسم القضية كان من كان ..ومن يستثمر وطنيته..ان المخلصين لاينساهم التاريخ ولا تمحئ ذكراهم وان اسماءهم تكتب باحرفِ من نور..فالوطن غالي..وغلاوة الاوطان ببسالة ابناءه .ووطن ولد وتربئ فيه ابو اليمامة وغيره الكثير والكثير كيف لايكون اغلئ،الاوطان..اللهم إنا نسالك الرحمة والمغفرة لكل شهداءنا .ونسألك النصر المبين لقواتنا ..حماة الوطن الذي تكالبت عليه وعليهم الاعداء ..وانا بحول لله وقوته لغالبون

ضياء الهاشمي