آخر تحديث :الأربعاء - 06 ديسمبر 2023 - 08:04 ص

كتابات واقلام


حضرموت جنوبية ولن تكون وطن بديل

السبت - 08 أكتوبر 2022 - الساعة 07:37 م

إياد غانم
بقلم: إياد غانم - ارشيف الكاتب


آخر ما وصلت اليه جماعة الاخوان من احترافية فلمية ان تقوم بالدفع بابناء ذمار وعمران والمحويت المنتسبين للمنطقة الاولى للخروج للشارع والتحدث باسم حضرموت التي حددت مصيرها واعلنته في اكثر من مليونية ، وترديد شعارات مناوئة للتحالف العربي..

متناسية بان هذا التحرك وفي هكذا وضع وصلت اليه حضرموت منذ اكثر من 30 عام يعزز من قناعة احرار حضرموت للخروج وكبح تلك القوى الظلامية التي لم تقدم لحضرموت الا نهب خيراتها وثرواتها والتعامل مع ابنائها كمستوطنين في ارضهم الغنية بالثروات النفطية والمعدنية وفقا لما خططت له عصابة 7-7 .

حضرموت خرجت رافضة لما يحلق بها من ظلم ونهب وتشبث بخيراتها ، ولن تعود الا حاملة للنصر مستعدة لتقديم ما يتطلب منها من التضحيات لتحقيق اهداف انتفاضتها الكاملة وفي طليعتها خروج المنطقة العسكرية الاولى الى جبهات القتال لمواجهة مليشيات الحوثي ، وتمكين ابنائها من السيطرة على ارضهم ممثلة بقوات النخبة الحضرمية للقيام بحماية حضرموت وادي وساحل لأستتباب الامن وتوفير السكينة العامة وحماية المصالح العامة والشركات الخارجية.

قولوا لتيس الاخوان في وادي حضرموت الذي يحاول ان يتسيد قومه للقيام بالواجب عن اسياده الذين تركوا منازلهم لمليشيات الحوثي بان القرار قد اتخذ والقطار قد فاته ، وما عليه الا يلف شماطيره امام الطوفان الحضرمي القادم ، ويلحق بركب من تركوا لمليشيات الحوثي ديارهم اذا كان يبحث لذوناك الناس وطن اخر ويريد ان تكون حضرموت وطن للزيود فما عليه الا ان يبحث لهم عن وطن بديل غير حضرموت والجنوب الذي يمضي بارادة واحدة لاستعادة الوطن المغدور الذي لازلت انت واعوانك تضعون الحواجز والافلام في طريق تحقيق ذلك الحلم الذي لم يكن بينهم وبينه سوى غمضة عين..