آخر تحديث :الإثنين - 17 يونيو 2024 - 03:53 م

كتابات


"الوحدة اليمنية"... اعوام من الحروب وسفك الدماء وتردي الأوضاع الخدمية والاقتصادية

الثلاثاء - 24 مايو 2022 - 12:29 م بتوقيت عدن

"الوحدة اليمنية"... اعوام من الحروب وسفك الدماء وتردي الأوضاع الخدمية والاقتصادية

عدن تايم/ علاء بدر



النكبة العربية الأولى وهي قيام الوحدة الاندماجية بين الشطرين الجنوبي والشمالي في اليمن يوم 22 مايو 1990م.

والنكبة العربية الثانية قيام صدام حسين باحتلال وغزو دولة الكويت الشقيقة يوم 2 أغسطس عام 1990م.

نكبة الوحدة في اليمن تسببت بحروب وسفك للدماء واتساع رقعة الفقر وانتشار واسع للجوع وتفشي الأمراض وتجهيل الأجيال وتردي للأوضاع الاقتصادية والاجتماعية منذ قيام الوحدة وحتى هذا اليوم.

ونكبة الغزو الصدامي البغيض على دولة الكويت الشقيقة تسببت بشرخ في كيان الجامعة العربية وانقسام عربي كبير وتفرُّق بين الدول العربية وضعف في جسد الوطن العربي حتى أن اليمنيين أنفسهم عانوا أشد المعاناة من انحياز علي عبدالله صالح رئيس مجلس الرئاسة لصالح العراق ووقوفه ضد دولة الكويت الشقيقة وذلك من أجل مصالح شخصية بينه وبين صدام حسين الذي وعده بأن يغدق عليه من الخزينة العراقية ما يشاء إن نجح في جعل دولة الكويت المحافظة الـ19 للعراق.

فأثَّـر ذلك الموقف المنحاز للعراق على اليمن جنوبه وشماله من جميع النواحي لا سيما الجانب الاقتصادي.


انعدمت الخدمات وتلاشت الوظائف، ووقتها لم يفِ صدام حسين بما وعد به من وعود وردية بدعم الاقتصاد اليمني، فهبطت أسعار صرف العملة أمام العملات الأجنبية وارتفعت جميع أسعار السلع والمواد الغذائية والاستهلاكية ارتفاعاً لم تشهده البلاد بشطريها من قبل، وقلَّـت الموارد بسبب الحرب الاقتصادية الخليجية على اليمن الناتج عن الموقف المؤيد لصدام حسين من غزو دولة الكويت.

واستفحلت ظاهرة الرشاوى في الوزارات والمؤسسات الحكومية، فبات القوي هو من يحكم، والسواد الأعظم من المواطنين يعيشون تحت خط الفقر.