آخر تحديث :الإثنين - 22 يوليه 2024 - 08:52 ص

الصحافة اليوم


صحيفة: تنظيم القاعدة في مرمى "سهام الشرق"

الجمعة - 12 مايو 2023 - 07:38 م بتوقيت عدن

صحيفة: تنظيم القاعدة في مرمى "سهام الشرق"

عدن تايم/العين الاخبارية:

ضمن عمليات "سهام الشرق"، بدأت القوات الجنوبية في اليمن حمله عسكرية واسعة لتطهير مرتفعات استراتيجية من تنظيم القاعدة في محافظة أبين.

وأعلنت القوات الجنوبية في بيان، مساء الأربعاء، انطلاق حملة عسكرية لتطهير "وادي الخيالة" في مديرية المحفد الواقعة شرقي أبين من فلول العناصر الإرهابية.

وقال البيان إن "قوات اللواء الأول دعم وإسناد المدعومة بقوات الطوارئ التابعة للحزام الأمني شنت هجوما واسعا على عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي في جبال وادي الخيالة بهدف استكمال تطهير الوادي والجبال المحيطة من تواجد فلول العناصر الإرهابية المتخفية".

ونقل البيان عن قائد اللواء الأول دعم وإسناد العميد نصر عاطف اليافعي قوله إن "قوات اللواء مدعومة بقوات طوارئ الحزام الأمني مستمرة في عملية تمشيط وادي وجبال الخيالة، بعد أن تمكنت من قتل وجرح عدد من العناصر الإرهابية، وأحكمت السيطرة على قرابة 90% من المواقع التي تأوي عناصر القاعدة الإرهابية في جبال ووديان الخيالة".

وأكد أن "وحدات من القوات الجنوبية تواصل حملاتها العسكرية في تلك المناطق بهدف تأمينها ومنع العناصر الإرهابية من التسلل عبرها إلى المدن والقرى الحدودية من تلك المناطق لاستهداف المدنيين والقوات الجنوبية".

وأسفرت الحملة العسكرية ضد العناصر الإرهابية عن إصابة أحد جنود اللواء الأول دعم وإسناد بإصابة متوسطة نقل على إثرها إلى مستشفى بمحافظة أبين.

وتأتي الحملة العسكرية في أبين عقب سلسلة هجمات لتنظيم القاعدة بالعبوات والكمائن أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى بصفوف القوات الجنوبية.

ويتخذ تنظيم القاعدة من مثلث جبلي بين شبوة وأبين والبيضاء ملاذا لشن هجماته الإرهابية، ومن شأن حملة القوات الجنوبية أن تعمل في وأد التنظيم الإرهابي من هذه المرتفعات الجبلية شديدة الوعورة.

هجوم حوثي متزامن
وبالتزامن مع ذلك، قالت القوات الجنوبية إن مليشيات الحوثي فجرت معارك عنيفة في جبهة الحد يافع في محافظة لحج في مسعى لإنقاذ تنظيم القاعدة من السقوط.



وقال قائد محور يافع العميد عبدالعزيز المنصوري في بيان له إن مواجهات عنيفة اندلعت بين القوات الجنوبية ومليشيات الحوثي الإرهابية في عدد من القطاعات القتالية بالمحور.

وأضاف أن "القوات الجنوبية تُلقن مليشيات الحوثي دروسا قاسية ضمن مساعي الدفاع عن المواطنين ومواقع قواتنا الحدودية"، مشيرا إلى أن مليشيات الحوثي تواصل اعتداءاتها باستهداف منازل المدنيين من خلال القصف العشوائي، حيث لا تلتزم تلك المليشيات كعادتها بأي هدنة.

وتابع العميد المنصوري قائلا إن "قواتنا نجحت بشكل مؤكد في استهداف مواقع العدو الحوثي وتدمير مصادر النيران التي تنطلق منها القذائف والمسيرات المفخخة".

ويأتي هذا التزامن ليعكس طبيعة العلاقة بين عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي والمليشيات الحوثية التي دأبت وفي كل مرة محاولة مشاغلة القوات الجنوبية في الجبهات، اعتقادا منها أن ذلك سيخفف الضغط والخناق على عناصر تنظيم القاعدة في مسرح عملية سهام الشرق بمحافظة أبين، وفقا للبيان.

ويهدد تصعيد المليشيات الإرهابية المتزامن مع مكافحة إرهاب القاعدة بعودة قتال بشكل غير مسبوق لليمن، وسط تحذيرات مراقبين من هذه الخطوات التصعيدية الحوثية التي تهدد أي مساع أو جهود أممية ودولية لتحقيق أي تقدم في الملف اليمني.