آخر تحديث :الخميس - 30 مايو 2024 - 10:11 م

عرب وعالم


خان يونس.. ركام فوق الأرض وأنفاق تحتها

الثلاثاء - 30 يناير 2024 - 01:29 ص بتوقيت عدن

خان يونس.. ركام فوق الأرض وأنفاق تحتها

وكالات


تتحرك دبابات إسرائيلية في الوحل بين مبانٍ تعرضت للقصف في مدينة خان يونس بجنوب قطاع غزة، التي يتركز فيها القتال بين الفصائل الفلسطينية، والجيش الإسرائيلي منذ أسابيع، فيما تسمع أصداء انفجارات وإطلاق النار قريبة من المكان.

خلال التجول في المدينة يمكن رؤية مبان تضررت كثيراً في المعارك، وبعضها يحمل ثقوباً كبيرة، ومنازل مدمرة على طول طريق موحل، بسبب الأمطار الغزيرة، التي هطلت أخيراً.

على جانبي الطريق أيضاً بقايا مركبات متضررة أو متفحمة وخردة معدنية، ودبابتان على الأقل بين المدرعات. كذلك كان جنود إسرائيليون يقومون بدوريات في الأحياء، التي استحالات أنقاضاً.

«مترو غزة»

قرب أكوام من الأنقاض اصطحب الجيش الإسرائيلي صحافيين إلى ما قال إنه مدخل نفق تابع لحركة حماس، يشكل جزءاً مما يسميه الجيش «مترو غزة»، ويقول إن مقاتلي «حماس» يختبئون فيه، ويحتجزون رهائن.

واصطحب الجيش الإسرائيلي السبت مجموعة صحافيين عبر نفق طويل، قال إن «حماس» حفرته أسفل المدينة، التي أصبح جزء كبير منها أنقاضاً بعد أسابيع من القصف والقتال العنيف.

وقال القائد العسكري الإسرائيلي دان غولدفوس، الذي كان يرافق الصحافيين «نحن في وسط مقبرة في خان يونس، وهذه المقبرة هي مجمع عسكري.. مجمع عسكري لحماس فوق الأرض وتحتها».

كانت إحدى الغرف كبيرة بما يكفي لاستيعاب عشرات الجنود. وقال الجيش الإسرائيلي إنها كانت بمثابة مركز قيادة للحركة الفلسطينية. وكانت دبابات وحفارات تمشط الشوارع المهجورة بحثاً عن منشآت تابعة لـ«حماس» تحت الأرض، وفق ما أفاد مصور فيديو في وكالة «فرانس برس» كان واحداً من الصحافيين الذين شاركوا في الجولة.

أهداف متعددة

وصممت شبكة الأنفاق أسفل المنطقة الساحلية بداية كوسيلة للالتفاف على الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة والمفروض منذ العام 2007، والذي ترافق معظم الوقت مع إغلاق لمعبر رفح مع مصر، المنفذ الوحيد للقطاع إلى العالم الخارجي.

ومنذ حرب العام 2014 بين الفصائل الفلسطينية في غزة وإسرائيل وسعت شبكة الأنفاق، واستخدمتها حماس بشكل متكرر لتسهيل إطلاق صواريخها.

وأفادت دراسة نشرها معهد «مودرن وور إنستيتيوت» في الأكاديمية العسكرية الأمريكية ويست بوينت في 17 أكتوبر، أن هناك 1300 نفق، تمتد على مسافة أكثر من 500 كيلو متر في القطاع الفلسطيني.

وقال غولدفوس «كل حرب لها خصائصها، وأعتقد أن الطابع الأساسي لهذه الحرب هو أن العمليات تجري فوق الأرض وتحتها»