آخر تحديث :الإثنين - 22 يوليه 2024 - 08:52 ص

اخبار وتقارير


الوزير الوالي : الاستاذ انور الرشيد لا تقلق عدن صامدة وستنهض

الأحد - 30 يونيو 2024 - 11:03 م بتوقيت عدن

الوزير الوالي : الاستاذ انور الرشيد لا تقلق عدن صامدة وستنهض

أ.د. عبدالناصر الوالي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته واسعد الله
الاستاذ انور الرشيد لا تقلق عدن صامدة وستنهض.

اخي الحبيب الاستاذ انور الرشيد الوطني العربي الكويتي العملاق.صوت الحق في زمن ارتفع فيه صوت الباطل وكثر فيه المتنطعين والرويبضة. عساكم بخير وعافية. اطلعت على اخر منشورين لكم حول عدن والجنوب ومعاناتها. اشكركم ياصديقي واعرف ان هذا صوت معظم ابناء الخليج والعرب ولو ارجف المرجفون.
الوضع كارثي في الجنوب ياصديقي. وهو كذلك منذ ان غدر بوحدتنا في عام ١٩٩٤م.
لاعجب في ذلك فقد اختنقت لقمة الجنوب في بلعوم كل من ضن انه من السهل بلعها. انتزعها شعبنا بالقوة ولن يفرط بارضه ولو كان الثمن الفناء.
مساحة تقدر ب 360,133 كم٢ وتمتد من باب المندب الى حدود عمان مع جزرها الاسطورية مناخاً وبيئة وموقع.
باب المندب والبحر الاحمر وبحر العرب والمحيط الهندي تغسل بهم اقدامها هبة الله لها (لا شريك له).
ثروات باطن الارض وفوق الارض وعلى عرض كل الارض نعمة من الله عز وجل وبركة منحت لنا منه وحده لا شريك له. له الحمد وله الشكر لا شريك له.
لاتقلق ياصديقي صبرنا( ١٢٩ )عام على بريطانيا العظمى واخرجها اجدادنا وابائنا واخوانا رغم عنها. وكما قال الزعيم الراحل جمال عبدالناصر (عليها ان تحمل عصاها وترحل). وسيحمل الاخرون عصاهم ويرحلوا.
نعم الوضع كارثي ياصديقي في عدن والجنوب اليوم. لا كهرباء ولا ماء ولا خدمات صحية ولا تعليم ولا حياة وحتى ديننا الاسلامي الحنيف يحاولون اخراجنا منه. لن نخرج ولن نستسلم.
اكرر ياصديقي نظام فاسد عسكري قبلي طائفي اراد ان يستمر في حكم الشمال والجنوب فانقسم الى نصفين نصف يحكم صنعاء والنصف الاخر يريد ان يحكم عدن الى ان يتفقوا مرة اخرى. دولة عميقة مع جذور اقليمية وعالمية تحاول بصلافة ترويض واخضاع الجنوب.لم نروض في التاريخ ولا نعرف ماذا حتى يعني الخضوع. جذورنا في اعماق الارض ورؤوسنا في السماء.
هناك ياصديقي من يحاول ان يخلط الامور ويحملنا وزر مايحدث في الجنوب وعدن من عبث وخبث ولؤم فقط لمجرد انهم لا يريدون لعدن ان تنهض ويعلمون ان مشروعنا يهدد مصالحهم ويتحدوثون صراحة عن حقهم في ثروات الجنوب ولم نسمع احدهم يتحدث عن حق شعب الجنوب.
نحن فوضنا بالقتال والاستشهاد والتضحية من اجل استعادة الجنوب اما ادارة الجنوب حالياً فهي محل كل النزاع وسبب كل ما يحدث لشعب الجنوب. سنركز على هدف استعادة الجنوب، اما امر ادارته في المستقبل سيحكمه التوافق او الصندوق.
يحاولون شيطنة التحالف ودق اسفين بيننا وبينهم لمعرفتهم انه من تصدى لمشروعهم الخارجي التوسعي.لسنا من الجاحدين ونعلم ان الحل بايدينا بعد الله عز وجل. سنستمر على العهد في التحالف ونحن على العهد مع شعبنا.
تحالفنا الحالي مع القوى الوطنية الشمالية من اجل انهاء الانقلاب ونحن ملتزمون بهذا التحالف. ولكن هناك من يريد ان يحول هذا التحالف الى شراكة في ادارة الجنوب. لم ولن نقبل بذلك وهذا جوهر الصراع والمعاناة في عدن.
الجنوب ليس بحاجة الى اعداء جدد وسياسة قلب الطاولة على رؤوس الجميع هي اليأس والفشل بعينه. نحن على ارضنا ولا ينقصنا الصبر ولنا في الشعوب التي استعجل قادتها عبرة، والعاقل من اعتبر بغيره. نعي حجم القهر والاحباط ونعمل كل ما نستطيع لحلحلة الامور وسنجلس للحساب امام شعبنا بكل رضى.
يشيطنوننا ويحاولون ارهابنا بابواقهم الاعلامية ومفخخاتهم وتخريبهم المتعمد للخدمات ويساوموننا بين ان يحكومنا مرة اخرى مقابل السلامة او الويل والثبور وعظائم الامور.لن نساوم ونحن على ثقة بان شعبنا رغم كل ما يعانيه يعي اهدافهم.
نحن نعتذر لشعبنا الجبار عن كل هذه المعاناة ونعرف اننا نتحمل جزء من المسؤولية وسنعمل بكل ما اوتينا من جهد وقوة في الوقوف مع مطالب وحقوق شعبنا الصابر دون التفريط بالهدف السامي والذي نعلم ان ثمنه يهد الجبال. ستنهد الجبال ولن نستسلم.
عن اي لبن سباع نحتاج الى شربه سيدي الكريم تتحدث، لبن السباع والابل نحن نرضعه لاطفالنا اما نحن فنتغذى على لحومها. ودمت ياصديقي بخير وعافية. وجمعة مباركة.
اخوكم ومحبكم
ا. د. عبدالناصر الوالي
عدن.
الجمعة
١٤ يوليو ٢٠٢٣ م
٣٠ يونيو ٢٠٢٤م
ذكرتك اليوم سيدي الكريم ابن الكويت الاخوة والشهامة والكرم. هكذا عرفنا الكويت ولازالت كما نعرفها. تاخرت عنا بعض الشيء ولكن عدن هي الكويت والكويت هي عدن. الف سلام وتحية.