آخر تحديث :السبت - 02 مارس 2024 - 02:02 ص

كتابات واقلام


خاطرة....

الجمعة - 09 أكتوبر 2020 - الساعة 02:15 م

محمد علي محسن
بقلم: محمد علي محسن - ارشيف الكاتب


سأغسل يدي بكل مساحيق النظافة، وسأنظَّـف بهما وجهي إلى ان يُطهَّر من أوساخه ورائحته العفنة ..
ارغب رؤية وجهي نظيفًا شفافًا كبلور الماس، لستُ بحاجة لمرآة كيما أرى اديم وجهي الغَضِن المُثخن بأوجاع الزمن ، فروحي مثقلة بحزن وقهر السنين .

فكل شيء أراه عفنًا ؛ اصدقائي باتوا لوثة وسخة مقرفة في ذاكرتي .. رفاقي صاروا نجسًا عالقًا يؤذيني في حياتي ودروبي وحتى صلاتي .. اترابي لم أعد اعرفهم ، كأنـَّهم كائنات ممسوخة بلا قيمة او غاية..

في اعماقي نزفـًا لا يهدأ أو يتوقف ، وفي ذهني يموت مليون طفل بجائحات العوز والوباء والبارود ، وفي مقلتي يرقص ويغني مليون " شيطان " بهيئة انسان ..

محمد علي محسن