آخر تحديث :الثلاثاء - 16 أبريل 2024 - 09:30 ص

كتابات واقلام


بن دغر.. عام من التحديات والانجازات

الأحد - 02 أبريل 2017 - الساعة 07:43 م

نسرين عقلان
بقلم: نسرين عقلان - ارشيف الكاتب


عام من تولي الدكتور أحمد عبيد بن دغر رئاسة الوزراء في 3 إبرايل2016، عهد جديد شهدتها العاصمة المؤقتة عدن في الخدمات منذ التحرير و حتى يومنا هذا.. رغم إختلاق الأزمات في طريقه و خصوصاً في ملف الكهرباء في عدن، الذي خصص لعدن الاهتمام الأكبر و رصد لها الملايين من الدولارات، لإنتشال عدن من مستنقع الأزمات وتجنيب آهالي عدن الحر الشديد، وتعويض مدينة السلام والتعايش مانالته من تدمير في الحرب و إعطائها اولوية في كل شي، إلا الفئات المستضعفة لا تحب لعدن الخير تسعى جاهدة إستمرار الأزمات، رغم تغطيته إحتياجات الكهرباء من المشتقات الخاصة بتوليد الطاقة الكهربائية و عقد الإتفاقيات و المناقصات العلنية لبناء محطة كهربائية جديدة و صيانة المولدات الموجودة وتوفير قطع الغيار لمحطة الحسوة و جلب الطاقة المستأجرة.. عام من توليه منصبه حرص على الإهتمام بملف الأمن وكلنا نتدكر كيف كانت عدن وشهدت أزمة وفراغ أمني، فمنذ توليه عمل على تأسيس غرفة عمليات مشتركة من القيادات الأمنية والعسكرية بتفعيل أقسام الشرط و النيابات العامة و محاربة عناصر الارهاب التي تهدد إستقرار العاصمة عدن ، و بالأتفاق مع حكومة دولة الأمارات العربية إحضار المعدات الأمنية اللازمة كثلاث دفع سيارات لإدارة الأمن في عدن و لحج و الضالع والحقائب الخاصة بالبحث الجنائي، وبناء على توجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، سعى بنفسه على ضم المقاومة الجنوبية الشبابية بالجيش الوطني وتلقيهم التدريبات اللازمة وإعداد ألوية لتدريب لرفع مستوى الخبرة و الممارسة العملية التي تعزز من بناء قدراتهم القتالية و الفنية و العملية.. و حرصه الشديد بالإجتماع بالقيادات الأمنية و العسكرية و الوقوف على أهم الأحداث و الإطلاع على كافة الأمور.. عام من إبرايل 2016-2017 ، شهدت عدن و بقية محافظات اليمن، إنفراج أزمة صرف المرتبات و التي كانت مستعصية لعدة شهور رغم نقل البنك إلى عدن و تعرض الحكومة لأزمة السيولة المالية، إلا إنه أستطاع يحلها ويصرف مرتبات مختلف قطاعات الدولة، دون إستثناء.. عام من القيادة إستطاع بن دغر حل أزمة المشتقات النفطية و بعهده عادت شعلة مصافي عدن للوهج، فمن شراء المشتقات المكررة من التجار عبر مناقصات شفافة و عادلة و تزويد المصافي بنفط خادم من حضرموت.. # عام من المشاكل إستطاع حل مشكلة الطلبة في الخارج و توصيلهم مستحقاتهم المالية التي توقفت منذ شهور وقرابه سنة، و الأهتمام بملف الجرحى و أسر الشهداء، و إستجابته السريعة للمناشدة الإنسانية لمرضئ الغسيل الكلوي وتغطية كافة إحتياجتهم، وووووو إلخ.. #عام من الإنجاز لبن دغر جهود وأعمال لا تقارن بالحكومة السابقة، و رغم كل الجهود المبدولة إلا إنه يواجه أمامه سيل من العثرات لإخفاء بصماته الفعالة، ولكي يطفوا على السطح كل تخريب يقوم به أعداء الوطن.. #لولا خبرة و حنكةدولة رئيس الوزراء السياسية الذي بدا من الصفر لكانت اليوم كل المناطق المحررة في مستنقع الأزمات و الأرهاب،أنت رجل الوطن و الدولة لله درّك سعادة رئيس الحكومة د.أحمد بن دغر، وأنت كما قال الإمام الشافعي، "إن الفقيه هو الفقيه بفعله...ليس الفقيه بنطقه ومقاله"...