آخر تحديث للموقع : الثلاثاء - 07 فبراير 2023 - 02:48 م

عرب وعالم


مصر.. أزمة الأعلاف تضرب البلاد من جديد

الأربعاء - 30 نوفمبر 2022 - 03:45 م بتوقيت عدن

مصر.. أزمة الأعلاف تضرب البلاد من جديد

وكالات

قال الدكتور ثروت الزيني نائب رئيس اتحاد منتجي الدواجن، إن صناعة الدواجن في مصر مهددة بسبب عدم الإفراج عن الأعلاف من الموانئ نتيجة نقص الدولار والعملة الصعبة.

وأضاف ثروت الزيني في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، أن مصر ستعاني من فجوة في إنتاج الدواجن خلال القترة المقبلة نتيجة تخلص الكثير من مربي الدواجن من الإنتاج الداجني نتيجة نقص الأعلاف، فضلا عن وجود سوق سوداء للأعلاف لبيعها بأسعار مرتفعة ومبالغ بها وتفوق قدرات المربين وهو ما جعلهم يبيعوها بأي أسعار وبأي طريقة.

وتابع نائب رئيس اتحاد منتجي الدواجن، أن هناك 2 مليون و700 ألف طن من الأعلاف تتضمن الفول الصويا والذرة محتجزة في الموانئ المصرية نتيجة عدم الإفراج عنها وهو ما يهدد صناعة الدواجن بالانهيار، لافتا إلى أن هذه الكميات مقسمة إلى مليون و800 ألف طن من الذرة و900 ألف طن من فول الصويا، مشيرا إلى أن احتياجات السوق المصري تبلغ 900 ألف طن شهريا.

وطالب الدكتور ثروت الزيني، بضرورة وجود مخزون من الأعلاف يشعر المربين يشئ من الاطمئنان واستدامة الإنتاج ولابد من الإفراج عن مزيد من الأعلاف من الموانئ لإنقاذ هذه الصناعة المشرفة على الانهيار.

ومن جانبه، اقترح الدكتور مصطفى فايز أستاذ اقتصاديات الثروة الداجنة بضرورة الإسراع في زراعة الأعلاف في مصر، خاصة في الصحراء الغربية والمناطق المستصلحة بوادي النطرون.

وأضاف فايز أن صناعة الدواجن في مصر صناعة استراتيجية ولابد من حمايتها حيث يعمل بها وفق الإحصائيات الرسمية أكثر من 3 ملايين عامل بحجم استثمارات تبلغ 100 مليار جنيه، كما يجب تشجيع التربية المنزلية وفق أسس صحيحة يراعي الأمان الحيوي.

وكشف السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، تفاصيل أزمة ارتفاع أسعار الدواجن والبيض نتيجة ارتفاع أسعار الأعلاف، موضحا أن هناك لجان من البنك المركزي ومجلس النواب ووزارة الزراعة تتابع الإفراج عن الأعلاف وإيصالها للمستوردين.

وحول ارتفاع الأسعار، أكد القصير، أنه تم منذ الأمس تشكيل لجنة من حماية المستهلك ومجلس النواب ووزارة التموين وبعض المستثمرين لمعرفة أسباب ارتفاع أسعار الدواجن والأعلاف عن اللازم رغم الإفراج عن كميات كبيرة من الأعلاف أكثر من المطلوب في السوق، مؤكدا أن جهاز حماية المستهلك والجهات الرقابية ستتولى متابعة الأسواق.

وشدد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أن هناك ارتفاع مبالغ فيه في أسعار الفراخ والبيض، مضيفا أن من لا يلتزم بالاكتفاء بقدر ربح معقول سيتم صرف الأعلاف لمستثمرين آخرين.