آخر تحديث :الأحد - 26 مايو 2024 - 10:42 ص

اخبار رياضية


لاوتارو يقود إنتر ميلان لسحق ساليرنتانيا ولصدارة الدوري الإيطالي

السبت - 30 سبتمبر 2023 - 11:45 م بتوقيت عدن

لاوتارو يقود إنتر ميلان لسحق ساليرنتانيا ولصدارة الدوري الإيطالي

عدن تايم / كووورة


قاد لاوتارو مارتينيز قائد إنتر ميلان، فريقه لفوز عريض على حساب مستضيفه ساليرنيتانا، بنتيجة (4-0)، في اللقاء الذي جمعهما اليوم السبت، بمنافسات الجولة السابعة من الدوري الإيطالي.

لاوتارو رغم مشاركته كبديل بالدقيقة 54، إلا أنه سجل الأهداف الأربعة لفريقه بالدقائق 62، 78، 85 من ركلة جزاء و89.

بهذا الفوز رفع إنتر رصيده إلى 18 نقطة في صدارة الترتيب بالتساوي مع ميلان الذي يحل ثانيا بفارق الأهداف، بينما تجمد رصيد ساليرنيتانا عند 3 نقاط بالمركز ال19.


البداية جاءت ساخنة من الإنتر الذي حصل على ركلة حرة لسانشيز نفذت داخل المنطقة بعرضية ضربت في صدر تورام ويتألق معها الحارس أوتشوا ويبعدها بأطراف أصابعه لركنية بالدقيقة الخامسة.

وبعد دقيقة واحدة سنحت فرصة خطيرة فشل سانشيز في استغلالها بعدما مرر أوجوستو عرضية وصلت لسانشيز على حدود الستة ياردة ليسددها المهاجم أعلى من المرمى ويهدر فرصة محققة.

دومفريس ظهير أيمن النيراتزوري، أضاع فرصة ثالثة بعدما مرر سانشيز الكرة من العمق للظهير القادم من الخلف ليطلق تسديدة صاروخية أعلى من مرمى أصحاب الأرض.

ضغط إنتر القوي تواصل على مرمى ساليرنيتانا، وفي الدقيقة 11 ضاعت فرصة أخرى على إنتر بعد عرضية سانشيز ورأسية تورام التي لمست الدفاع ومرت بجوار القائم لركنية جديدة.

كابرال مهاجم ساليرنيتانا، حاول التوغل داخل المنطقة من جهة اليسار وأرسل تسديدة أرضية مرت بجوار المرمى في أولى محاولات أصحاب الأرض بعد مضي 24 دقيقة.

مع استفاقة ساليرنيتانا واستحواذهم على الكرة، سنحت الفرصة أمام كاستانوس لتهديد مرمى سومير عبر تسديدة قوية لمست أحد مدافعي إنتر ومرت أعلى من العارضة إلى ركنية.

عاد كاستانوس بفرصة جديدة خطيرة بالدقيقة 30 بتسديدة أرضية زاحفة بيسراه من على حدود المنطقة مرت بمحاذاة القائم الأيمن لسومير.

إنتر وسط محاولات على استحياء التقدم لمنطقة ساليرنيتانا، حدثت حالة من الفوضى بعد عدة تسديدات من أقدام كالهانجولو وكلاسين لكن الدفاع الصلب حال دون وصول التسديدات إلى مرمى أوتشوا.

في الدقيقة 42، انطلق كابرال بمرتدة سريعة من الناحية اليسرى لفريقه وأطلق تسديدة صاروخية علت مرمى إنتر إلى خارج الملعب.

في الشوط الثاني، لم يتأخر إنزاجي عن إجراء التغييرات بالفريق بحثا عن التسجيل، حيث أجرى المدرب ثلاثة تبديلات بالدقيقة 54 بخروج كلاسين، كالهانجولو وسانشيز، ليدفع بأصلاني، مخيتريان ولاوتارو بدلا منهم.

وفي الدقيقة 63، تمكن البديل لاوتارو من تسجيل أول أهداف اللقاء بعد كرة مررها الحارس سومير، استلمها لاوتارو بعد منتصف الملعب ليمررها إلى تورام الذي انطلق ومرر كرة عرضية قابلها لاوتارو بلمسة رائعة من فوق الحارس لداخل الشباك.

أصحاب الأرض نجحوا في تعديل النتيجة سريعا، وبعد مرور 3 دقائق فقط تمكن ليجوفسكي من وضع الكرة بالشباك، بعد أخطاء دي فري ولاوتارو في الاحتفاظ بالكرة بمنتصف الملعب، لتنفذ مرتدة يسجل منها ليكوفسكي التعادل، قبل أن يلغيه الحكم بعد العودة للفار بداعي التسلل.

أصلاني كان قريبا من التسجيل، بعد أن سدد النجم الألباني ركلة حرة مباشرة حصل عليها لاوتارو، لتمر التسديدة أعلى من العارضة في الدقيقة 70.

وضاعف لاوتارو النتيجة بهدف ثان بالدقيقة 78، بعد ضغط ممتاز من دومفريس الذي نجح في قطع الكرة من باراداريتش، ليمررها إلى لاوتارو الذي مرر إلى باريلا بالجانب الأيمن داخل المنطقة، ويعيدها نيكولو مجددا للاوتارو الذي سددها مباشرة من لمسة واحدة داخل الشباك.

تورام في الدقيقة 84 حصل على ركلة جزاء بعد عرقلته من قبل لوفاتو، ليقدم لاوتارو على تسديدها وينجح في تحويلها لهدفه الشخصي الثالث (الهاتريك) له ولفريقه.

لاوتارو واصل تألقه ووقع على الهدف الرابع (سوبر هاتريك) بالدقيقة 89، بعد أن مرر مخيتريان الكرة لأوجوستو بالجانب الأيسر، ليمرر الأخير عرضية أرضية قابلها لاوتارو بلمسة مباشرة داخل الشباك.

وانتهى اللقاء بفوز إنتر على ساليرنيتانا صاحب الأرض والجمهور بنتيجة 4-0.