آخر تحديث :الخميس - 30 مايو 2024 - 09:04 م

عرب وعالم


حكومة غزة تروي "تفاصيل مرعبة" لمجزرة مجمع الشفاء

الخميس - 18 أبريل 2024 - 10:24 م بتوقيت عدن

حكومة غزة تروي "تفاصيل مرعبة" لمجزرة مجمع الشفاء

عدن تايم/متابعات:

كشفت حكومة غزة، اليوم الخميس، عن تفاصيل ما وصفته بأفظع مجزرة ارتكبها جيش الاحتلال في قطاع غزة، بعد انتشال جثامين 30 شهيدا دفنوا في مقبرتين بمجمع الشفاء الطبي، وتحدثت عن جرائم بحق الإنسانية تكاد تكون الأبشع في التاريخ بحق مجمع طبي.

وقال رئيس المكتب الإعلامي الحكومي في غزة سلامة معروف إن إحدى المقبرتين أمام قسم الطوارئ والأخرى أمام قسم الكلى، وإنه تم اكتشافهما بعد عدة أيام من عمل الطواقم الحكومية المختصة، بحثا عن جثامين الشهداء التي أخفاها جيش الاحتلال في زوايا مجمع الشفاء الطبي، وتحت بقايا ركامه وأنقاضه.

وفي بيان، أضاف معروف أنه تم التعرف وتحديد جثامين 12 شهيدا، فيما لم يتم التعرف على البقية، مؤكدا أن جيش الاحتلال تعمّد إخفاء الجثامين ودفنها عميقا بالرمال وإلقاء النفايات عليها.

وكشف أنه وُجدت بعض الجثامين لنساء ومسنّين وأيضا لجرحى، فيما تم تكبيل أيدي بعضها وتجريدهم من ملابسهم، ما يشير إلى إعدامهم بدم بارد، وفق البيان ذاته.

وأفاد معروف أن "مصير نحو ألف شخص من المواطنين والكوادر الطبية والصحفيين الذين كانوا بالمجمع لحظة اقتحامه من جيش الاحتلال ما زال مجهولا، ولا يُعرف إذا ما تم اعتقالهم أو قتلهم وإخفاء جثامينهم في أماكن أخرى".

وكان المكتب الإعلامي الحكومي في غزة نشر الاثنين الماضي مقطع فيديو لمقبرة جماعية تم اكتشافها في الباحة الأممية لمستشفى الشفاء، وعثر بداخلها على 10 جثث لفلسطينيين أعدمهم الجيش الإسرائيلي، ودفنهم فيها خلال عملياته العسكرية بالمستشفى، التي استمرت على مدار أسبوعين نهاية مارس/آذار الماضي.

وشدد معروف على أن "الجريمة البشعة الدنيئة التي ارتكبها جيش الاحتلال باستباحة المجمّع الطبي الأكبر في فلسطين وتدميره بالكامل، هي أفظع مجزرة عرفها التاريخ بحق مجمع طبي بقصفه وحرقه وتجريفه، ضمن حربه التي تدمر كل مقومات الحياة وسُبل النجاة داخل قطاع غزة".

واعتبر معروف أن ذلك "لا يقل عن جريمته بقتل المرضى والجرحى والأطباء والنازحين واعتقالهم وتهجيرهم قسريا للجنوب"، وبيّن أن "مجمّع الشفاء الطبي كان بمثابة الملاذ الصحي الأخير لأكثر من 700 ألف مواطن بشمال غزة، وكان يعدّ سبيل النجاة لمئات الإصابات الصعبة الناجمة عن جرائم الإبادة الإسرائيلية المتواصلة".

وطالب المدّعي العام بالمحكمة الجنائية الدولية بالتحقيق في المجزرة التي ارتكبها جيش الاحتلال بمجمع الشفاء، بكافة تفاصيلها، سواء ضد المجمع أو بحق المواطنين والنازحين والكوادر الطبية والصحفية.

وأعلنت وزارة الصحة بقطاع غزة، اليوم الخميس، أن جيش الاحتلال ارتكب 7 مجازر في القطاع خلال الساعات الـ24 الماضية، أسفرت عن استشهاد 71 فلسطينيا وإصابة 106 آخرين، لترتفع حصيلة العدوان الإسرائيلي على القطاع إلى 33 ألفا و970 شهيدا و76 ألفا و770 مصابا منذ بداية الحرب.

المصدر : وكالة الأناضول